التطور التكنولوجي في عالم السيارات

وصلت البشرية إلى تقدم رائع على المستوى التكنولوجيمما جعلها تعيش حالة من الازدهار التقني والعملي فيشتى المجالات المختلفة، ويعد مجال السيارات من المجالاتالتي تنعم الآن بهذه الحالة من التطور التكنولوجي، حيثوصل التطور التكنولوجي في عالم السيارات إلى مرحلةمختلفة ومبهرة إلى حد كبير، وهذه المرحلة كانت نقطة فارقةفي حياة البشرية.

التطور التكنولوجي في عالم السيارات                      

بدأت فكرة صناعة السيارات من البداية في عام 1672 ميلاديًا عندما تم اختراع مركبة تعمل بالبخار.

ثم ازداد الهوس بتطوير صناعة السيارات حتى جاء عام1908، وهو العام الذي قررت فيه شركة فورد بإصدارنموذج سيارة تي فورد، والتي كان يُنظر لها بإعجاب شديدنظرًا لإمكانية شرائها من قبل الطبقة المتوسطة، وسعرهاالمنخفض نسبيًاوعندما انتقلنا إلى عالم القرن الحادي والعشرين تطورتتكنولوجيا السيارات بشدة، حيث تم التركيز على تطويرهياكل السيارات مما زاد من حدة المنافسة في سوقالسيارات بهذا الوقت، وظهرت لنا سيارات مثل نيسانكاشكاي، ومرسيدس بنز فئة سي إل إس، وبي إم دبليوإكس6.

التطور التكنولوجي في عالم السيارات الحديثة

أصبحت شركات السيارات تسعى بشكل كبير مؤخرًالتطوير سبل الراحة داخل السيارة بالطريقة التي تبدومبهرة وعملية أكثر من غيرها، فمثلًا تسعى شركاتالسيارات دائمًا من تطوير نظام التدليك في الكراسيداخل السيارات لمنح السائق الراحة المثالية التي يريدها، بالإضافة إلى أنظمة الصوت والضوء والتي تعمل كمنشطللسائق لعدم تشتيته عن الطريق إلى جانب الأنظمة الحديثةالأخرى التي تم توفيرها داخل عالم السيارات.

1. مرسيدس بنز الفئة E الجديدة